الرئيسية » هندسة كهربية » آلات كهربية » محركات كهربية -المحاضرة السابعة عشر – ( نظم التقويم وبدءالحركة – فى محركات مكثف التشغيل الدائم)

محركات كهربية -المحاضرة السابعة عشر – ( نظم التقويم وبدءالحركة – فى محركات مكثف التشغيل الدائم)

 

مقدمة

طمعا فى الاستفادة   القصوى من ملف التقوييم فى المحركات الحثية احادية الوجة لتتعدى مجرد بدء الحركه ثم فصله   أرتأى المصممون بقائه فى الدائرة لرفع قدرة المحرك  كما فى محرك ضاغط المكيفات الدورانية  إذ يعمل المحرك بكامل فيض المجال المغناطيسى الدوار بدلا من نصفه ، ولكن بوجود المكثف أرتفعت الممانعة الكلية للملف  كما بالشكل ويتبعها انخفاض تيار التقويم مما يوهن من عزم بدء الدوران للمحرك واستدعى الأمر وجود وسيلة ترفع من تيار ملف التقويم لحظة بدء الدوران والإقلاع من السكون

أساليب التقويم فى المحرك الأحادى الوجة  بمكثف  دائم Cr    

1-     قصر مكثف التشغيل لحظة البدء بمقاومة ثرمستور

 نتذكر بداية تم وضع مكثف تقوييم لخفض تيار التقوييم مع وظيفته الاساسية لصنع زاوية وجة بين تيارى الملفين  فلنعود إلى التيار العالى لحظيا ونعتمد على فرق المقاومات لصنع الزاوية أى نبدء الحركة بدون مكثف  فيسرى تيار أعلى بالملف   يرفع عزم بدء الدوران ثم يدخل المكثف فى الدائرة بعد الدوران ويتحقيق ذلك  بوضع مقاومة حرارية ثرموستور (PTC) توازى مع المكثف (قصر على المكثف)  فيمر بها التيار فى البداية لمقاومتها الصفرية عنددرجة حرارتها العادية وبسخونتها بمرور التيار ترتفع مقاومتها إلى ألاف الكيلوأوم ليزول القصر على المكثف ويدخل الدائرة

2-     زيادة سعة مكثف التشغيل لحظة البدء مع مقاومةثرموستور  

 ويتم ذلك بأضافة مكثف آخر (مكثف تقويم ) توازيا معمكثف التشغيل فتصبح السعة الكلية مجموع السعتين مع وضع مقاومة ثرموستور توالى مع مكثف التقويم ليفصله بعد الدوران بفعل ارتفاع حرارة مقاومة الثرمستور وتحولها من حالة توصيل غلى حالة قطع ( لاحظ الممانعة الكليةعند C1  وعندC2 الأكبر منها فى ش (1))

3-     بمكثف تقويم عبر تلامس ريلاى فولتى  

نفس التقنيةفى (2) مع استبدال مقاومة الثرمستور بريلاى فولتى فمع التغذية الكهربية ومن خلال تلامسملف الريلاى الفولتى المغلقة فى الحالة العادية تكن سعة المكثف الكلية مجموع السعتينوما ان يبدء المحرك فى الدوران يظهر جهد تاثيرى على ملف الريلاى ليعمل لتفتح نقطتى تلامسه وتفص مكثف التقويم

           

اترك رد