الرئيسية » هندسة التبريد والتكييف » مكيفات » المكيفات – 38- الأسباب المحتملة لارتفاع ضغط المكثف (الطرد) وأثره على تبريد الوحدة

المكيفات – 38- الأسباب المحتملة لارتفاع ضغط المكثف (الطرد) وأثره على تبريد الوحدة

 رابط ما قبله : https://wp.me/paiFWG-ZJ

مقدمة

 لوحدات التبريد  ضغطين تشغيليين أحدهما عالى بالمكثف (ضغط الطرد – الضغط العالى H.P) والأخر منخفض بالمبخر  (ضغط السحب L.P ) ، وكذلك درجتى حرارة عالية بالمكثف ومنخفضة بالمبخر (Th-Tl )   كما هو واضح على منحنى الانثالبى (P-H) والذى تناولناه تفصيلا فى محاضرات أساسيات التبريد ، وأى انحراف لقيمة أحد المحددات الأربع عن القيم التصميمية  يسبب انخفاض أداء الوحدة بل ويتجاوز مجرد الانخفاض إلى مخاطر تلحق بالضاغط خاصة انحراف ضغط المكثف علوا.

ظواهر ارتفاع ضغط المكثف (ضغط الطرد -الضغط العالى) وأثره على تبريد الوحدة

طبقا لقانون الغاز فبارتفاع ضغط المكثف ترتفع درجة حرارة الغاز  (P∝T)بعيدا عن درجة تشبعه ومهما كان الانبعاث الحرارى بالجودة فإن حرارة الغاز لاتنخفض أبدا إلى درجة تشبعه فيحدث تكاثف جزئى للغاز وليس كلى ويتدفق مركب التبريد إلى المبخر وبه نسبة غازية فتفقد الوحدة كفاءتها التبريدية كما لو كانت الشحنة ناقصة فكمية من الغاز أصبحت خارج الخدمة ،ونجد المكثف فى درجة حرارة أعلى من العادى والراجع أيضا ويفقد الثرمستات وظيفتة ويبقى فى حالة توصيل دائمة .

أثر ارتفاع ضغط المكثف على الضاغط

يواجه الضاغط ارتفاع  الضغط بالمكثف  بسحب مزيدا من التيار لزيادة العزم تغلبا على ارتفاع الحمل  وبارتفاع التيار عن التيار المقنن للضاغط يتدخل واقى ارتفاع الحمل الأوفرلوود (O.L) ليفصل التغذية عن الضاغط حماية له  ويعاود توصيله بانخفاض حرارة الضاغط ليتكرر الفصل والتوصيل تباعا فيما يعرف بالسيكلة أما الفترة الزمنية للتشغيل المتبوع بالفصل فتنم عن مدى ارتفاع الحمل فإن كان أكثر تجاوزا قلت وإن كان الانحراف قليلا زادت ، والخطر يكمن فى أن يكون الانحراف من الصغر فلا يتحسسه الأوفرلوود ليعمل الضاغط بتيار أعلى قليلا عن تياره المقنن فتتأثر ملفاته تحميصا على المدى البعيد ويتجاوز الخطر إلى عطل ميكانيكا الضاغط فأجزاء طلمبة الضاغط مصممة للعمل فى درجة حرارة معينة وتجاوزها يؤدى إلى تمدد غير محسوب فى الأجزاء الميكانيكية فيحدث كسر أو التواء ومن ثم قفش فى الاجزاء ،أضف إلى ذلك أن زيادة بخر الزيت بارتفاع حرارة الكباس تسبب تراكمه فى الدائرة خاصة فى المبخر مما يشكل اعاقة (سدد جزئى) لحركة الغاز  ومن توابع ارتفاع ضغط المكثف بالطبع انخفاض التبريد وعودة مركب التبريد أعلى تحميصا عبر ماسورة الراجع فلا يساعد على تبريد الضاغط مما يعجل بعطل الضاغط ، ولخطورة الأمر ينبغى أن نحدد سبب ارتفاع الضغط وعلاجه

حماية الكباس من الاتفاع ضغط الطرد 

كما سبق شرحه على الرابط https://wp.me/paiFWG-ZJفإنة فى الوحدات الأكبر من الثلاجات كالمكيفات وغرف التبريد يضاف للدائرة جهاز وقاية الكباس من ارتفاع ضغط المكثف 

الاسباب المحتملة لارتفاع ضغط المكثف

 ضغط المكثف يشارك فى تحديده عوامل ثلاث إذا اختل أحدهما أو أكثر اختل الضغط التشغيلى للمكثف وهى :-

1- السعة الحجمية للضاغط (الإزاحة)

 هى معدل الازاحة للغاز من سحب الكباس لطرده وتتم الاذاحة بنسبة انضغاط   وتجاوزا نشير إليها بضغط الكباس  واستبدال الضاغط المعطل بآخر أعلى قدرة يسبب إرتفاع ضغط المكثف عن الضغط التشغيلى.

2- معدل تكاثف بخار مركب التبريد الساخن فى المكثف

بافتراض أن المكثف  حجما شبه مغلق ( مخنوق بصمام) يشغله غاز وللغاز ضغط على جدران مواسير المكثف فإنه كلما ارتفع معدل التكاثف كلما انخفض ضغط المكثف والعكس كلما قل معدل التكاثف كلما ارتفع ضغط الغاز بالمكثف وعليه فارتفاع ضغط المكثف  قد يكون أحد أسبابه إنخفاض معدل التكاثف  .

الاسباب المحتملة لانخفاض معدل التكاثف بالمكثف (سعة المكثف)

ا- مركب التبريد غير نقى ومخلوط بغازات أخرى أو به رطوبة

ب- انخفاض الانبعاث الحرارى للمكثف ( أتربه وأوساخ تغطى مواسيره – مروحة المكثف بغير كفاءتها – اعاقة الدورة الهوائية بأى وسيلة – ارتفاع حرارة الجو المحيط على غير الطبيعى)

ت- تغيير المكثف بآخر أقل حجما 

ث – بطء سريان الغاز بمواسير المكثف لوجود إعاقة من زيت وأوساخ

3- معدل الخنق بصمام التمدد ( المرورية بالصمام)

 كلما زاد الخنق بالصمام (الكابلرى) كلما ارتفع ضغط المكثف وبالتالى احتواء الكابلرى على أوساخ أو زيت أو وجود خفس به يرفع من ضغط المكثف

  ظواهر ارتفاع ضغط المكثف 

1- انخفاض التبريد للوحدة 

2- ارتفاع حرارة المكثف

3- ارتفاع تيار الحمل 

4- زيادة تحميص الغاز الراجع 

ولمخاطر ارتفاع ضغط المكثف كانت وحدة الوقاية من ارتفاعه وحدة أساسية فى تصميم المكيف كما عرضناها فى المحاضرة السابقة على الرابط https://wp.me/paiFWG-ZJ
                 

 

 

 

اترك رد